2020-08-03
 المعلم يتسلم نسخة من أوراق اعتماد سفير أبخازيا لدى سورية   |    جداول بأسماء المكلفين المطالبين بدفع الغرامات والكفالات بخصوص معاملة التأجيل من الخدمة الالزامية   |    جدول بأسماء المواطنين الذين أنجزت معاملاتهم بخصوص دفع البدل النقدي من قبل ذويهم في القطر   |    الخارجية: قرار منظمة الأسلحة الكيميائية حول سورية يمثل تسييساً واضحاً لأعمالها وجاء نتيجة الضغوط والتهديدات الغربية   |    الخارجية: مؤتمر بروكسل والمواقف الصادرة عنه تبين استمرار واشنطن والاتحاد الأوروبي والأنظمة التابعة لهما في سياساتهم العدائية ضد سورية   |    المعلم: معركتنا ضد الإرهاب لن تتوقف ويجب تحويل قانون قيصر إلى فرصة للنهوض باقتصادنا الوطني وتعميق التعاون مع الحلفاء بمختلف المجالات   |    الخارجية: الإجراءات الأمريكية ضد سورية تجاوز للقوانين والأعراف الدولية الشعب السوري وجيشه لن يسمحا لمحترفي الإجرام الأسود بإعادة إحياء مشروعهم المندحر   |    الخارجية: تصريحات جيفري حول سورية تشكل اعترافاً صريحاً من الإدارة الأمريكية بمسؤوليتها المباشرة عن معاناة السوريين   |    سورية تدين ما يسمى قانون قيصر: تضافر جهود السوريين كفيل بإفشال مفاعيل القرار الأمريكي الجائر والحد من آثاره   |    سورية ترفض التدخلات الخارجية في شؤون الصين: انتهاك صارخ للقانون الدولي ومبدأ سيادة الدول على أراضيها   |    الخارجية: تجديد الاتحاد الأوروبي الإجراءات القسرية المفروضة على سورية يؤكد فقدانه استقلالية القرار وتبعيته المذلة للسياسة الأمريكية   |    سورية تدين محاولة الإنزال الإرهابي على الشواطئ الفنزويلية: استمرار لمؤامرة تقودها واشنطن ضد فنزويلا   |    الخارجية: سورية تطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوضع حد للصلف والتمادي الإسرائيلي والأمريكي على الشرعية الدولية   |    

حفل استقبال بذكرى العيد الوطني للصين. المعلم: نؤكد أهمية تعزيز العلاقات بين البلدين. السفير فونغ بياو: ندعم سورية في حربها على الإرهاب

2019-09-23

أقامت سفارة جمهورية الصين الشعبية مساء اليوم حفل استقبال بمناسبة الذكرى الـ 70 لعيدها الوطني في فندق داما روز بدمشق.

وفي كلمة خلال الحفل هنأ نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم الصين وشعبها الصديق بالذكرى السبعين للعيد الوطني مؤكدا أهمية تعزيز العلاقات بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات.

ولفت المعلم إلى الدعم والمواقف المتبادلة للبلدين في المحافل الدولية مثمنا وقوف الصين إلى جانب سورية ولا سيما استخدامها حق النقض “فيتو” في مجلس الأمن الدولي قبل أيام ضد مشروع قرار يهدف إلى حماية الإرهابيين.

وأعلن المعلم أنه تم اليوم إطلاق عمل لجنة مناقشة الدستور بعد زيارة بيدرسون حيث تم الاتفاق على كل تفاصيل هذه اللجنة وذلك بفضل متابعة وتوجيهات السيد الرئيس بشار الأسد طيلة شهر من المحادثات معربا عن شكره للصين وروسيا وإيران الذين واكبوا عمل المحادثات للتوصل إلى هذه النتيجة.

بدوره أكد السفير الصيني بدمشق فونغ بياو في كلمة له عمق علاقات الصداقة بين سورية والصين وتعاونهما المستمر بما يحقق مصلحة البلدين والشعبين الصديقين.

وجدد السفير فونغ بياو التزام الصين بموقفها العادل تجاه الأزمة في سورية ووقوفها إلى جانبها في المحافل الدولية ودعوة بلاده لاحترام ميثاق الأمم المتحدة وقواعد القانون الدولي وسيادة سورية وسلامة أراضيها وأن شعبها هو من يقرر مستقبلها مؤكدا ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة.

وأشار السفير الصيني إلى موقف بلاده الداعم لسورية في محاربة الإرهاب مهنئا الشعب السوري وقيادته بالانتصارات التي يحققها في حربه على الإرهاب ومبديا استعداد بلاده للمشاركة في مرحلة إعادة الإعمار وسعيها الدائم لتعزيز العلاقات مع سورية في مختلف المجالات.

حضر الحفل نائب رئيس الجمهورية الدكتورة نجاح العطار ورئيس مجلس الشعب حموده صباغ والأمين العام المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي هلال الهلال ونائب رئيس الجبهة الوطنية التقدمية اللواء محمد الشعار وعدد من الوزراء وأعضاء القيادة المركزية للحزب والمستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان وعدد من المسؤولين في وزارة الخارجية والمغتربين وعدد من المحافظين ومن أعضاء مجلس الشعب ومن رؤساء وممثلي البعثات الدبلوماسية المعتمدة في دمشق ورؤساء وأعضاء المنظمات الشعبية والنقابات المهنية وفعاليات اقتصادية وثقافية وتعليمية ودينية واجتماعية.

عرض جميع الاخبار