2019-08-24
 المعلم والمبعوث الصيني: الاستمرار بمكافحة الإرهاب في سورية لمواجهة الخطر الذي يشكله على الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم   |    فتح معبر إنساني في صوران بحماية الجيش لخروج المواطنين من مناطق سيطرة الإرهابيين في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي   |    سورية تدين بشدة قيام آليات تركية محملة بالذخائر والأسلحة والوسائط المادية باجتياز الحدود باتجاه خان شيخون لنجدة إرهابيي جبهة النصرة المهزومين   |    رئيس وزراء بيلاروس يبحث مع المعلم سبل تعزيز العلاقات بين البلدين في المجال الاقتصادي   |    الرئيس لوكاشينكو يستقبل المعلم ويبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين وآفاق تعزيزها ومستجدات الأوضاع في سورية   |    المعلم يبدأ زيارة رسمية إلى بيلاروس تلبية لدعوة من وزير خارجيته   |    المعلم وسيرغي لافروف يتبادلان التهنئة بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الجمهورية العربية السورية وروسيا الاتحادية   |    المعلم يتسلم نسخة من أوراق اعتماد سفير إندونيسيا الجديد لدى سورية   |    المعلم يبحث مع عبد اللهيان العلاقات السورية الإيرانية   |    المعلم يبحث مع بيدرسون تشكيل لجنة مناقشة الدستور وآليات وإجراءات عملها   |    المعلم يبحث مع بن علوي العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها في كافة المجالات بما يحقق المصالح المشتركة لكلا الشعبين الشقيقين   |    لقاء السيد وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين السيد علي أصغر خاجي كبير مساعدي وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية    |    الخارجية: العدوان الإسرائيلي الغادر يأتي في إطار المحاولات المستمرة لإطالة أمد الحرب الإرهابية التي تتعرض لها سورية   |    سفارة الجمهورية العربية السورية في هافانا تعلن عن بدء العمل بالآلية الجديدة لمنح السمات للمواطنين الأجانب والسوريين   |    المعلم يبحث مع نائب رئيس اللجنة المركزية في حزب العمل الكوري جهود البلدين في وجه محاولات الهيمنة والإرهاب الاقتصادي   |    المعلم وريونغ هيه: سورية وكوريا الديمقراطية تقفان بوجه الإرهاب الاقتصادي ومحاولات الهيمنة الأمريكية   |    المعلم يبدأ زيارة إلى بيونغ يانغ تلبية لدعوة من نظيره الكوري الديمقراطي   |    المعلم يلتقي رئيسة بنك الصادرات والواردات الصينية وعدداً من ممثلي الشركات الراغبة بالاستثمار في سورية   |    زيارة السيد وليد المعلم نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين الجناح السوري في معرض اكسبو العالمي للبستنة والزهور في مدينة يان تشينغ بالقرب من بكين   |    جلسة محادثات سورية صينية: زيادة التنسيق للوصول إلى مستوى العلاقات الاستراتيجية   |    المعلم: سيتم القضاء على الإرهاب في إدلب وانغ يي: سنواصل دعم سورية في حربها على الإرهاب   |    المعلم: على المجتمع الدولي الوقوف بوجه الإرهاب الاقتصادي الذي تفرضه أمريكا على سورية والصين وإيران وفنزويلا   |    نائب الرئيس الصيني يؤكد للمعلم استمرار تقديم بكين الدعم لسورية في علاقاتهما الثنائية والمحافل الدولية والمنظمات متعددة الأطراف   |    الخارجية ترفض بيان القمة العربية حول الوجود الإيراني وتدعو لإدانة الدول التي تدعم الإرهاب في سورية   |    الخارجية: كل الضجيج والأخبار العارية عن الصحة حول استخدام الجيش أسلحة كيميائية بريف اللاذقية لن يثني سورية عن مواصلة حربها ضد الإرهاب   |    أسماء الناجحين في الاختبار المعلن عنه بموجب القرار رقم 139 تاريخ 9-8-2018 للتعاقد مع عدد من المواطنين بعقود سنوية بصفة سائق   |    

الخارجية: سورية أزاحت الستار عن أكبر عملية خداع مارسها الإرهابيون وداعموهم في الغوطة

2018-03-17

أكدت سورية أن خروج الآلاف من المدنيين من الغوطة الشرقية رغم كل المحاولات المستميتة من قبل المجموعات الإرهابية لمنعهم من ذلك يؤكد أن الصراخ والعويل لبعض الدول على حساب أرواح المدنيين ما هو إلا كذب ونفاق توضحت صورته أمام العالم أجمع.

وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية والمغتربين: بعد سنوات عديدة من التدليس والنفاق واتخاذ المدنيين دروعا بشرية وتجويعهم ومنع إيصال المساعدات لهم واستخدامهم ذريعة أمام المجتمع الدولي استطاعت الجمهورية العربية السورية وعلى مدى الأيام الماضية إزاحة الستار عن أكبر عملية كذب وخداع مارستها المجموعات الإرهابية المسلحة في الغوطة الشرقية وأمنت قواتنا المسلحة خروج الآلاف من المدنيين السوريين المحاصرين من الداخل في الغوطة ونقلهم ولا تزال إلى أماكن إقامة آمنة وأمنت الجهات المعنية ولا تزال لهم الغذاء والدواء والرعاية الصحية والاجتماعية بعد كل ما قاسوه وعانوه في السنوات الماضية وهم تحت نير الإرهاب.

وأضاف المصدر إن خروج الآلاف من المواطنين رغم كل المحاولات المستميتة من المجموعات الإرهابية لمنعهم من ذلك عبر القصف والقنص والتهديد والوعيد ونسج روايات كاذبة عن الجيش والدولة السورية.. إن خروج هؤلاء بالآلاف أمام وسائل الإعلام يؤكد أن كل الروايات والصراخ والعويل الذي مارسته بعض الدول على حساب أرواح المدنيين ما هو إلا كذب ونفاق توضحت صورته أمام العالم عندما خرج المدنيون سيرا على الأقدام من مناطق الإرهابيين إلى كنف الدولة تحت رعاية الجيش العربي السوري والقوات الرديفة والحليفة ويدحض إلى الآن كل الشعارات الرنانة التي تم استعمالها على مدى سبع سنوات من قبل هذه المجموعات ومشغليهم من الدولة الإقليمية والغربية.

وختم المصدر تصريحه بالقول إن الجمهورية العربية السورية إذ تؤكد أنها جاهزة لتأمين جميع احتياجات كل مواطنيها أينما كانوا تضع الأمم المتحدة ومنظماتها الإغاثية أمام مسؤولياتها وتطالبها إن كانت فعلا كما تقول حريصة على حياة المدنيين وعلى تأمين المساعدات لهم بإرسال هذه المساعدات إلى الأماكن الحالية التي تؤوي الآلاف من المدنيين في ريف دمشق.

 

عرض جميع الاخبار