2020-01-29
 الخارجية: ما يروج له الإرهابيون هو ذاته ما يقومون به كل مرة يتقدم فيها الجيش في معاركه لتحرير الأرض وحماية المدنيين   |    الخارجية: عمليات الجيش وحلفاؤه في حلب وإدلب تأتي استجابة لمناشدات المواطنين ورداً على جرائم الإرهابيين   |    المعلم يتسلم أوراق اعتماد سفيرة سريلانكا غير المقيمة لدى سورية   |    سورية تؤكد استمرارها في ممارسة واجبها بمكافحة الإرهاب وإنقاذ السوريين من ويلات وممارسات المجموعات الإرهابية   |    دمشق وموسكو تدينان الهجمات الأمريكية وتطالبان واشنطن بالتوقف عن محاولاتها المستمرة خلق بؤر التوتر في سورية   |    الوزير المعلم يبحث مع بن علوي العلاقات الثنائية بين سورية وسلطنة عمان والتطورات الإقليمية   |    ممثلاً الرئيس الأسد. المعلم يصل إلى مسقط لتقديم التعازي بوفاة السلطان قابوس   |    سورية تعلن تضامنها الكامل مع إيران وتؤكد حقها بالدفاع عن نفسها في وجه الاعتداءات الأمريكية   |    سورية تدين العدوان الأمريكي الذي أدى إلى استشهاد سليماني والمهندس: يرقى إلى أساليب العصابات الإجرامية   |    سورية تدين العدوان الأمريكي على فصائل الحشد الشعبي العراقية وتعبر عن تضامنها مع العراق شعباً ومؤسسات   |    المعلم: علاقات سورية مع روسيا متجذرة. واشنطن تستخدم داعش شماعة لاستمرار احتلالها آبار النفط السورية   |    المعلم: التآمر الأمريكي التركي الإسرائيلي مستمر على سورية لعرقلة جهودها في مكافحة الإرهاب. لافروف: مواصلة الحرب على الإرهاب في سورية حتى القضاء عليه   |    الخارجية: أردوغان يحاول استغلال المنابر الدولية للترويج لخططه المشبوهة. سورية لن تألو جهدا للدفاع عن شعبها وسيادتها ووحدة أراضيها   |    الرئيس الأسد في مقابلة مع قناة فينيكس الصينية: مبادرة الحزام والطريق شكلت تحولاً استراتيجياً في العلاقات الدولية. لن يكون هناك أفق لبقاء الأمريكي في سورية وسيخرج-فيديو   |    المعلم يتسلم نسخة عن أوراق اعتماد سفير الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الجديد لدى سورية   |    المقابلة التي امتنع تلفزيون Rai news 24 الإيطالي عن بثها. الرئيس الأسد: أوروبا كانت اللاعب الرئيسي في خلق الفوضى في سورية-فيديو   |    سورية تدين بشدة قرارات مجلس الشيوخ الأمريكي حول الصين: تدخل سافر ينتهك القانون الدولي   |    الخارجية بمناسبة الذكرى الدولية لضحايا الحرب الكيميائية: أسلحة الدمار الشامل التي استخدمتها واشنطن أدت لكوارث إنسانية هي وصمة عار على جبينه   |    الخارجية: أي آراء أو بيانات من الولايات المتحدة أو غيرها لن تؤثر على عمل لجنة مناقشة الدستور وطبيعة حواراتها   |    سورية تدين بشدة اعتداءات قوات الاحتلال التركي بحق الشعب السوري   |    الرئيس الأسد في مقابلة مع قناة آر تي انترناشيونال ورلد: رغم كل العدوان أغلب الشعب السوري يدعم حكومته. روسيا تساعد سورية لأن الإرهاب وأيديولوجيته لا حدود لهما في العالم   |    سورية تدين الانقلاب العسكري في بوليفيا وتعرب عن تضامنها مع الرئيس الشرعي المنتخب إيفو موراليس   |    

نقل الجثمان

أ- في الدول التي يوجد فيها تمثيل دبلوماسي أو قنصلي لسورية:

1- تسجيل واقعة الوفاة لدى البعثة أصولاُ.

2- إذن من البعثة بنقل الجثمان.

3- تزويد مرافق الجثمان بنسخة أصلية عن بيان الوفاة موجهة إلى كلّ من: (مدير الصحة في المحافظة المختصة-               مكتب دفن الموتى- جمارك المطار- المديرية العامة للأحوال المدنية) ونسخة لذوي المتوفى.

4- شهادة الوفاة مصدقة من البعثة أصولاً.

5- تقرير الطبيب الشرعي مصدقاً.

6- شهادة خلو الجثمان من الأمراض السارية.

7- تحنيط الجثمان وإغلاق التابوت الذي ينقل فيه بإحكام وبالشمع الأحمر وختمه بخاتم البعثة بحضور المكلف                  بالشؤون القنصلية في البعثة.

ب- في الدول التي ليس للجمهورية العربية السورية فيها تمثيل دبلوماسي أو قنصلي يمكن نقل الجثمان إلى سورية بالشروط التالية:

1- موافقة وزارة الداخلية (الشؤون المدنية) وإدارة الهجرة والجوازات.

2- إعلام مطار الوصول في سورية بموعد الوصول والخطوط الناقلة أو المنفذ الحدودي البري أو البحري الذي                 سيعبر منه الجثمان.

3- مرافقة أحد ذوي المتوفى للجثمان.

4- شهادة وفاة مصدقة من وزارة الخارجية في الدولة التي يرحّل منها الجثمان.

5- وثيقة تثبت خلو الجثمان من الأمراض السارية والمعدية.

6- ضبط شرطة أو بيان قضائي وتقرير الطبيب الشرعي عن أسباب الوفاة مصدقة أصولاً.

7- أن يجري نقله في تابوت مغلق بإحكام بعد تحنيط الجثمان أصولاً وأن يتم إغلاقه بحضور ممثل الجمارك في               مطار الترحيل.

 

 

شـروط نقــل الجثمـان مجانـاً  

 

يتم نقل جثمان المواطن العربي السوري الذي يتوفى خارج الوطن إلى دمشق مجاناً على خطوط المؤسسة العربية السورية للطيران حصراً، وضمن الشروط التالية:
1) أن تكون الوفاة طبيعية أو ناجمة عن اعتداء لا علاقة له بالعمليات الإرهابية وما إلى ذلك.
2) إبراز وثيقة من سفارة الجمهورية العربية السورية أو البعثة الدبلوماسية المعتمدة في البلد الذي حدثت فيه الوفاة أنه مواطن عربي سوري وأن وفاته كانت طبيعية.
3) أن يتم سفر مرافقي الجثمان على نفس الرحلة التي ينقل عليها الجثمان وبموجب تذاكر سفر مصدرة من مكاتب المؤسسة أصولاً.